🚩 الـتعامل مع ” حـالات الـغضب ” عند #الأطفـال بعمر السنـة وحتى 4 سنـوات

images (1)
🚩 الـتعامل مع ” حـالات الـغضب ” عند #الأطفـال بعمر السنـة وحتى 4 سنـوات »» مقـال #هـام_جـداً ‼️

الأم لينا (٣٠ سنة) مع ابنها ورد بعمر السنة ونص ..

بهالفترة عم تتكرر عند (ورد) حالات #غضب لما بمنعه عن شيء أو فعل معين ..

مثلاً مبارح كان مسموح إنو ياكل #قطعة شوكولا لانو بحب الشوكولا كتير ؛ عطيته قطعة من العلبة ورجعت العلبة عالخزانة ..
أكل الشوكولا #بسرعة ورجع لعند الخزانة وصار #ينق على قطعة تانية !!

لما خبرته وبكل هدوء انو مارح اعطيه قطعة تانية صار #يتذمر وينق أكتر وبصوت أعلى .. بعدين #وَقّع حالو على الارض وصار #يبكي !!

حاولت للحظات #اتجاهله ؛ صار صوته يعلى أكتر و #يضرب أجريه و ايديه ويبحت عالارض ؛ صار لونه #أحمر وأزرق من كتر البكي و #التعصيب !!

#خفت عليه كتير ما #ينقطع نَفَسو ؛ لأنو حسيت الموضوع ماعاد بس #تمثيل ولفت انتباه ..حاولت مرة تانية احكيله ووضحله بهدوء ليش مابدي اعطيه قطعة تانية ..

ماكان بدو يسمعني أبداً وصار اكتر عصبية وغضب ‼️

لو كل حدى فيكم محل الأم ( أم أو أب ) كيف ممكن تتصرفوا ؟!

———————

الموقف اللي صار مع ورد بصير مع #أغلبية الاطفال اللي بعمر سنة حتى أربع سنوات ( مرحلة العناد والاستقلالية الذاتية )

احياناً مواقف صغيرة بتكون كفيلة #بتعكير جو البيت بشكل كامل بسبب نوبات الغضب اللي بتسيطر على الاطفال اذا ماتلبت رغباتهم ..

ولحتى نعرف #نتعامل مع الطفل بنوبة الغضب ؛ منحتاج #نفهمه ‼️

لما كان ورد بيبي بعمر الاشهر كانت حياته سهلة مافيها تعقيد .. #واضحة بالنسبة للكل ؛ لما يجوع الكل يركض ليطعميه ..
لما يبكي الكل يركض ليضحكه ويلعبه ..

كبر ورد وصار عمره سنة ؛ صار مو كلشي بيطلبه لازم يصير وبلش برحلة جديدة يختبر ويتعلم #مشاعر ماكان يعرفها من قبل متل الغضب والحزن .. الخوف وخيبة الامل !

فجأة صاروا الاهل يلاحظوا التغيير … وبَطَّل ورد هو البيبي المسالم … صار طفل صغير عنيد وسيء المزاج .

وبلشت القصص تتكرر بحياة ورد وأهله ومنها قصة قطعة الشوكولا :

● (لما رفضت الام تعطي ورد قطعة تانية ) ورد صار معو حالة من خيبة الامل من أمه وعبر عنها بالنق والتذمر بمحاولة فاشلة منه لإقناعها بإعطائه قطعة تانية .

● ( تكرار الرفض و كلمة -لا- للمرة الثانية من قِبل الأم) #استفز ورد أكتر ووَقع حاله عالارض وصار يبكي بصوت أعلى ( في اطفال بتضرب أهلها، بتبصق، بتكسر، بتنزع أغراض البيت )

السبب مو قطعة الشوكولا ؛ السبب لانو #فقد_السيطرة على التحكم بمشاعره وزادت قوة الغضب بداخله !

لذلك لما حاولت الام توضحله لورد ليش مابدها تعطيه قطعة الشوكولا ما سمعها أصلا ً؛ لانو كان #الغضب هو اللي متحكم فيه !

✅ الحـل :

⚠️• الـتواصل الجسـدي : #ضم الطفل واحتضانه بساعد على تهدئة الطفل نفسياً وجسدياً .

⚠️• بعض الاطفال #بيرفضوا التواصل الجسدي بلحظات الغضب وفينا بهيك حالة نتعامل بالتواصل غير اللفظي ( التلهية عن طريق تغيير نغمة الصوت ؛ حركات ايمائية ؛ تغيير تعابير الوجه )

⚠️• التواصل غير اللفظي بيعطيه انطباع للطفل انو أهلي حاسين #بمشكلتي وعم يحاولوا يساعدوني ..

تجاهل الطفل أو ضربه أو توبيخه أو تحقيق رغباته لمجرد انو دخل بنوبة غضب ؛ فعل مؤذي جداً للطفل وللاهل ‼️

✅ الهدف من الطريقـة السابقـة بالتعامـل :

•• أنو الأطفال بعمر السنة لعمر أربع سنوات ؛ ماعندهم القدرة على التحكم بنوبات الغضب يلي بتسيطر عليهم ( وما بيقصدوا فيها إزعاج الأهل )

وإنما بيحتاجوا فقط مرافقة الأهل لهم بهيك مواقف ؛ ليتعلموا كيف ممكن الواحد ينتقل من حالة الغضب لحالة الرواق ..

•• تكرار هيك مواقف بساعد الطفل حالياً وبالمستقبل كيف يقدر يتحكم بمشاعر الغضب يلي ممكن يتعرضلها بالحياة .

● نجوى حيدر – اختصاصية اجتماعية ( برلين – ألمانيا )
● معاً .. لثقافـة نفسيـة حقيقيـة